هاجس الحركة الانتقالية لنساء ورجال التعليم MVT

هاجس الحركة الانتقالية لنساء ورجال التعليم MVT[IMG]http://data.imagup.com/12/1174050087.jpg[/IMG] تشكل الحركة الانتقالي ..



28-01-2013 02:45 مساء
الاستاذ
مشرف على المنتدى التعليمي للتلاميذ بمختلف الاسلاك: الدروس- الامتحانات
الأوسمة:1
مشرف توجيه نت
مشرف توجيه نت
معلومات الكاتب ▼
تاريخ الإنضمام : 06-10-2011
رقم العضوية : 663
المشاركات : 1717
الدولة : Maroc
الجنس : ذكر
الدعوات : 3
قوة السمعة : 10
 offline 
forum tawjihnet

هاجس الحركة الانتقالية لنساء ورجال التعليم
MVT
1174050087


تشكل الحركة الانتقالية هاجسا لدى عشرات الآلاف من رجال ونساء التعليم بل لدى عموم موظفي وزارة التربية الوطنية، كما أنها أمل وألم لدى الآلاف منهم، وعند انصرام كل سنة دراسية ينتظر عشرات الآلاف ممن وضعوا طلبات انتقال لتغيير مقرات عملهم (ينتظرون) إعلان الوزارة عن النتائج عبر موقعها الالكتروني فيفرح من انتقل ويندب حظه (ها) من لم يحالفه الحظ في الانتقال خصوصا الراغبات في التجمع العائلي او الذين قضوا ازيد من 16 سنة في المنصب او اقل، وكافة رجال ونساء التعليم المشاركين والمشاركات، وبحسب المعطيات فالحركة الانتقالية باتت أحادية الاتجاه بنسب كبيرة من جهات الجنوب نحو الشمال ومن المناطق النائية إلى المناطق الحضرية أو شبه الحضرية.

إحصائيات رسمية صادرة عن وزارة التربية الوطنية
أظهرت إحصائيات رسمية صادرة عن وزارة التربية الوطنية استفادة 3990 مدرس(ة) من أساتذة الابتدائي (2498)والثانوي الإعدادي (1302)والثانوي التأهيلي (187) والتقني(3)برسم سنة 2012 وذلك من أصل 50338 أي بنسبة 7,93%،وبحسب عبدالعالي الخالدي منسق لجنة الحركات الانتقالية بالجامعة الوطنية لموظفي التعليم فالنسبة تبقى ضعيفة مقارنة بعدد طلبات المشاركين والمشاركات،وعزا الخالدي قلة استفادة أساتذة الثانوي التأهيلي والتي لم تتجاوز نسبة 1,44% إلى غياب شبه كلي للخريجين الجدد بهذا السلك بعد أن تم إلحاق المدارس العليا للأساتذة بقطاع التعليم العالي، وتوقع الخالدي أن يتم تدارك الأمر خلال سنة
2013 خصوصا بعدما حظي قطاع التعليم بحوالي 8000 منصب جديد منهم 2400 بمسلك الثانوي التأهيلي.

هاجس التجمع العائلي
يبقى ملف التجمع العائلي من بين الملفات الشائكة بوزارة التربية الوطنية، وقد سبق لأحد مسؤولي الوزارة أن أكد في لقاء رسمي بالجنوب ردا على مشكل الالتحاقات بالأزواج، أن مشكل التجمع العائلي والالتحاقات سيبقى دائما ما دام الزواج قائما، أيضا، مما ساهم في تعميق هذا المشكل هو استيعاب العنصر النسوي بنسب مهمة داخل قطاع التربية والتعليم لمجموعة من الاعتبارات لعل من أبرزها حصول الإناث على معدلات جيدة.
يحدث هذا رغم أن المذكرات المنظمة لكل الحركات الانتقالية تعطي الأولوية المطلقة للالتحاقات بالأزواج ،وفي هذا الصدد استفادت 973 أستاذة من أصل 5817 من الأسلاك الثلاث من التجمع العائلي خلال الحركة الانتقالية الوطنية لسنة 2012 في حين استفاد قرابة 137 فقط من الأساتذة من الالتحاق بزوجاتهم.

أعداء الأولوية
على شبكة التواصل الاجتماعي، وفي كل التجمعات النقابية ظهر في الآونة الأخيرة من أسماهم البعض بــ»أعدء الأولوية المطلقة» التي تمنح للمتزوجات على حساب من قضوا عقدين أو أكثر من العمل في المنصب نفسه دون أن يحظى طلب انتقاله بالقبول، وأوضحت مصادر نقابية أن أساتذة قدماء باتوا يشتكون من تلميذاتهم اللواتي يستفدن من مناصب ذات أفضلية بعد اشتغالهم بسنوات قليلة مقارنة مع أقدميتهم التي لم تعد تسمن ولا تغني من جوع ، هؤلاء وغيرهم خصوصا من الذين تزوجوا نساء ربات بيوت ساخطون على مذكرات الحركات الانتقالية التي تعطي الأولوية للمتزوجات وخلال كل مناسبة يطالبون بالإنصاف بل تساءل البعض منهم «هل أخطانا حينما تزوجنا ربات بيوت؟» خصوصا وأن منهم له أبناء في سلك التعليم العالي أو التأهيلي. وبالمقابل ترى (فاطمة ن) فاعلة ومدرّسة أن المشرع منح امتيازا إيجابيا للمرأة ليس في التعليم فقط بل في الوظيفة العمومية وقطاعات أخرى من أجل التجمع العائلي ولم شمل الأسر،المتحدثة حذرت الوزير الوفا والنقابات من مغبة الإجهاز على مكتسبات نساء التعليم سواء المتزوجات أو العازبات والمطلقات والأرامل. ودعت إلى تعزيزها بدل الاجهاز عليها،قبل أن تتفهم مطالب القدماء من رجال ونساء التعليم.

يوم دراسي حول الحركات الانتقالية
النقابات التعليمية الثلاث الجامعة الوطنية لموظفي التعليم (الاتحاد الوطني للشغل بالمغرب) والجامعة الحرة للتعليم (الاتحاد العام للشغالين بالمغرب) والجامعة الوطنية للتعليم (الاتحاد المغربي للشغل) انتزعت خلال لقاءها بوزير التربية الوطنية الأربعاء الماضي قرار تنظيم يوم دراسي حول الحركات الانتقالية،وهو اليوم الذي سبق للنقابات أن طالبت به للوقوف على مكامن الضعف والاختلالات التي تعتري المذكرات المنظمة وذلك بهدف تجاوزها،ويرتقب أن تعمل الوزارة والنقابات على إصدار مذكرة وحيدة وفريدة تضم كل الفئات المعنية بالحركات الانتقالية بمن فيهم الأطر المشتركة كالمساعدين التقنيين والتقنيين والمحررين.

رأي
وزير التربية الوطنية يصل إلى البرلمان
محمد الوفا وزير التربية الوطنية أكد أن وزارته تولي أهمية خاصة للنساء من خلال الحركات الانتقالية سواء عبر إعطاء الأولوية للأستاذات الراغبات في الالتحاق بالأزواج، أو عبر منح خمس نقط كامتياز للحالات الاجتماعية المتمثلة في «المرأة المطلقة أو الأرملة الراغبة في العودة إلى مقر سكنى أسرتها خارج النيابة التي تعمل بها؛»ثم «العازبة التي تعمل بنيابة غير التي يوجــد بها مقر سكنى أسرتها»وهو ما يعتبربحسبه تمييزا إيجابيا لفائدة النساء، بالإضافة إلى آليات أخرى كالتبادل الإلكتروني وكذا الانتقالات لأسباب صحية. وبخصوص التمييز الإيجابي للتعيينات كما ورد في تدخل رئيس الحكومة بمجلس النواب في الجلسة الشهرية لـ 24 دجنبر 2012، أوضح الوفا أن الوزارة ستعمل على دراسة كيفيات التطبيق التدريجي لهذا الإجراء بتنسيق مع الشركاء الاجتماعيين، علما أن تعيين خريجي مراكز التكوين تتم وفق معايير خاصة تتحكم فيها معطيات مرتبطة بالمناصب الشاغرة، وكذا الخصاص في أطر التدريس الذي غالبا ما يسجل بالمناطق القروية والنائية منها.

المصدر: المقال من اعداد السطي، بجريدة التجديد ليوم 28 يناير 2012





المواضيع المتشابهه
عنوان الموضوع الكاتب الردود الزوار آخر رد
نتائج الحركة الانتقالية لسنة 2016 الخاصة بهيئة التدريس MVT الاستاذ
0 2858 الاستاذ
الحركة الانتقالية الأقسام التحضيرية وانتقاء الأساتذة CPGE 2017 الاستاذ
0 1334 الاستاذ
التعبير عن الرغبة المشاركة الحركة الانتقالية 2016 التوجيه والتخطيط tawjihnet
1 3317 tawjihnet
وزارة التربية الوطنية نتائج الحركة الانتقالية الادارية لسنة 2016 الاستاذ
0 14257 الاستاذ
جديد الحركة الانتقالية الخاصة بأطر الإدارة التربوية 2015 الاستاذ
0 553 الاستاذ

الكلمات الدلالية
هاجس ، الحركة ، الانتقالية ، لنساء ، ورجال ، التعليم ،


 








الساعة الآن 08:03 مساء