الاسبان يهربون من جحيم التدهور الاقتصادي للعمل بالمغرب

الاسبان يهربون من جحيم التدهور الاقتصادي ببلادهم للعمل بالمغرب في مجال السياحة والعقارات والتدريس وفي قطاعي المطاعم والز ..



31-03-2013 04:01 مساء
الاستاذ
مشرف على المنتدى التعليمي للتلاميذ بمختلف الاسلاك: الدروس- الامتحانات
الأوسمة:1
مشرف توجيه نت
مشرف توجيه نت
معلومات الكاتب ▼
تاريخ الإنضمام : 06-10-2011
رقم العضوية : 663
المشاركات : 1718
الدولة : Maroc
الجنس : ذكر
الدعوات : 3
قوة السمعة : 10
 offline 
forum tawjihnet

الاسبان يهربون من جحيم التدهور الاقتصادي ببلادهم للعمل بالمغرب في مجال
السياحة والعقارات والتدريس وفي قطاعي المطاعم والزراعة.
Tourisme, l'immobilier et l'enseignement ainsi que dans les restaurants et les secteurs de l'agriculture
1179411414
لقد حطم الكساد الاقتصادي والركود في دول منطقة اليورو المستمر منذ خمسة أعوام آمال العديد من الاسبان في إيجاد فرصة عمل في بلادهم مما دفعهم إلى البحث عن وظائف في الخارج والسعي لحياة افضل في بلاد خارج أوروبا.
وارتفع معدل البطالة في اسبانيا إلى 26 في المئة على مدى السنوات الخمس المنصرمة. والنسبة هي الاعلى في إسبانيا منذ الستينات ومن أعلى معدلات البطالة في الاتحاد الاوروبي.
ويتنامى الغضب الشعبي في اسبانيا بسبب إجراءات التقشف لإدارة زيادة الانفاق الحكومي ودين عام يزيد على 40 مليار يورو أنفقت على إنقاذ البنوك.
واختار بعض الاسبان السفر إلى دول أغنى مثل ألمانيا أو الدول الاسكندنافية هربا من صعوبة الوضع الاقتصادي في بلادهم. لكن عددا متزايدا من الاسبان يعبر مضيق جبل طارق لبدء حياة مهنية جديدة في المغرب.
وقرب المسافة بين المغرب واسبانيا وانخفاض تكلفة المعيشة فيه وتشابه الطقس بين البلدين من العوامل التي تدفع المهاجرين الجدد إلى الانتقال للمغرب.

أفادت الوكالة الوطنية لانعاش التشغيل في المغرب بأن عدد تصاريح العمل التي منحت لأجانب ارتفع من 1947 في عام 2007 إلى 3684 في عام 2012.
وفي الدار البيضاء العاصمة التجارية للمغرب، أنشئت مؤسسة تدعى (إينت. أنت المغرب) قبل أربعة أعوام لتقديم خدمات استشارية للراغبين في الاستثمار في المغرب.
وقال عرفان السلام رئيس المؤسسة "منذ تأسيس هذه المؤسسة قبل اربع سنوات كنا نلاحظ أن الناس يلجأون إلى المغرب لخلق مقاولاتهم. لكن خلال السنتين الأخيرتين لاحظنا اهتماما كبيرا من طرف الإسبان وذلك بسبب المشاكل المطروحة لديهم.. وبفضل تواجد جالية مغربية هناك وبما أن الإسبان كباقي الأوروبيين يخافون من المجيء إلى المغرب فإنهم يفضلون أن يشاركهم مغربي ليريهم تفاصيل المشروع في المغرب".


واستعانت شركة تولكين الإسبانية المغربية المشتركة بمؤسسة إينت. أنت. والشركة ملك لاسبانيين ومغربية تحمل الجنسية الاسبانية وتقضي وقتها بين المغرب واسبانيا.
وتضاعف رأس المال الأولي للشركة من 300 ألف يورو عند إنشائها في نوفمبر إلى 600 ألف يورو في الوقت الحالي.
وقال مستثمر اسباني في مجال تربية الماشية يدعى لويس فرناندو مدينا "نحن شركة مؤلفة من شريكين اسبانيين وشريكة مغربية من مدينة القنيطرة كما أن مقر الشركة في هذه المدينة.. أتينا إلى المغرب لان هناك مستقبل زاهر على المدى البعيد ولان اسبانيا تعيش الان أزمة اقتصادية". وعبر مدينا عن سعادته ببدء حياة جديدة في المغرب.
وقالت شريكته المغربية عزيزة السحلي "عند بداية الأزمة جاء لويس فرناندو مدينا ليتشاور معي وسألني ماذا سنفعل؟ إنني افكر في الذهاب إلى رومانيا.. قلت له لماذا رومانيا أو فرنسا؟ لم لا المغرب فنحن جيران؟ أجابني بأن هناك عائق اللغة في المغرب كما أنه يصعب التعاون مع المغاربة.. أجبته انه لا توجد مشاكل فانا مغربية وسنشتغل جميعا على المشروع وسوف ترى النتيجة إن شاء الله.. المغرب تقدم عما كان وله علاقات طيبة مع الدول الأخرى بما فيها اسبانيا.. وفي النهاية وضع هؤلاء الناس ثقتهم في ومنذ خمسة اشهر أسسنا شركتنا".
إلى جانب قطاعي المطاعم والزراعة يعمل كثير من الاسبان الان في مجال السياحة والعقارات أو بالتدريس في المغرب، ويبدأون حياة جديدة في بلد قريب من اسبانيا انتظارا للوقت المناسب حتى يعودوا إلى بلادهم. (
عن جريدة العلم ليوم 31 مارس 2013)


تم تحرير الموضوع بواسطة :الاستاذ
بتاريخ:31-03-2013 04:01 مساء







الكلمات الدلالية
الاسبان ، يهربون ، من ، جحيم ، التدهور ، الاقتصادي ، ببلادهم ، للعمل ، بالمغ ،


 








الساعة الآن 08:23 صباحا