Sigmund Freud, Intérêt de la psychanalyse personne

ماينبغي أن تستفيد التربية من التحليل النفسي Sigmund Freud, Intérêt de la psychanalyse personne ترجمة:مولاي هاشم علوي، ..



29-10-2011 11:40 مساء
الاستاذ
مشرف على المنتدى التعليمي للتلاميذ بمختلف الاسلاك: الدروس- الامتحانات
الأوسمة:1
مشرف توجيه نت
مشرف توجيه نت
معلومات الكاتب ▼
تاريخ الإنضمام : 06-10-2011
رقم العضوية : 663
المشاركات : 1717
الدولة : Maroc
الجنس : ذكر
الدعوات : 3
قوة السمعة : 10
 offline 
forum tawjihnet

ماينبغي أن تستفيد التربية من التحليل النفسي
Sigmund Freud, Intérêt de la psychanalyse personne
ترجمة:مولاي هاشم علوي، المركز التربوي الجهوي، مراكش

إن الفائدة الكبرى التي ينبغي أن تستفيدها التربية من التحليل النفسي هيتلك التي تلخصها القضية التي أصبحت من قبيل البديهيات ومفادها: أنه لا يمكن أنيصبح مربيا من لا يستطيع أن يحس بحياةالطفولة تسري بداخله. ونحن الراشدين نعجز عن فهم الأطفال لأننا لم نعد نفهمطفولتنا، فقداننا لذاكرتنا الطفولية يبين إلى أي حد أصبحت طفولتنا بالنسبة لناغريبة ومنكرة (...) أضف إلى ذلك الإندهاش الكبير الذي ووجهت به اكتشافات التحليلالنفسي الأكثر يقينية المتعلقة بالطاقة الجنسية لدى الطفل الذي يعتبر دليلا آخرعلى اتساع المسافة التي تفصلنا وتفصل حياتنا النفسية وأساليبنا في التصور والحكمعن حياة الطفولة.


عندما يستانس المربون معاكتافات التحليل النفسي ويثقون بقها لن يجدوا صعوبة كبيرة في التعامل الإيجابي معمراحل نمو الطفل ولن يقعوا في مزالق تضخيم ميول الطفل المنحرفة وغير المقبولةاجتماعيا، ولن يجازفوا بقمع هذه الميول إذا ما علموا أن الآثار السلبية التي يمكنأن تنتج عن قمعها لا تقل خطورة عما يتخوفون من حدوثه بسبب السكوت عنها. سيدركون أنقمع الرغبات الغريزية لن يؤدي أبدا على القضاء عليها ولا إلى السيطرة عليها وإنمايؤدي إلى كبتها مؤقتا الشيء الذي يجعل الطفل معرضا للإصابة مستقبلا بالعصاب.


لقد اكد التحليل النفسي فيالعديد من المناسبات على خطورة القسوة المفرطة في تربية الغرائز. فهي تؤدي بالطفلإلى الإصابة بالمرض النفسي. وإذا نجا الطفل من المرض ونجحت التربية في تحقيق"السواء" الذي تريده له فإن الخسارة التي تلحقها به تكون كبيرة: حرمانهمن القدرة على ممارسة نشاطه والإستمتاع بحياته.


كما أكد التحليل النفسي عنمدى أهمية الدور الذي تلعبه الغرائز والدوافع- غيبر المقبولة اجتماعيا في تكوينشخصية الطفل وطبعه إذا ما سلمت من الكبت وتحولت من موضعاتها الأصلية غير المباحةإلى موضوعات نبيلة وذلك بواسطة العملية المعروفة بالإعلاء. إن أحسن فضائلنا فيالحقيقة سوى إعلاءات قامت على انقاض أقبح ميولنا. لذا ينبغي للتربية أن تحترز منالوقوع في مغبة سد مصادر طاقة الفرد المتمثلة في تلك الغرائز. وبدل كبت الدوافعالكامنة فيها بالكيفية المطلوبة وتوجيهها في الإتجاه المناسب.

وختاما،يمكن القول إن وقاية الفرد من الإصابة بالعصاب رهين بوجود تربية متنورة ومتشبعةبنتائج التحليل النفسي.






الكلمات الدلالية
Sigmund ، Freud, ، Intérêt ، psychanalyse ، personne ،


 








الساعة الآن 03:53 صباحا