استشارة توجيهية افاق مسالك دولية خيار انجليزية

اولا اشكركم على المجهودات المبذولة من طرف ادارة الموقع لتوجيه بوصلة فلذات اكبادنا  الوجهة الصحيحة او بالاحرى مس ..



08-03-2016 09:02 مساء
الغضفي
عضو
معلومات الكاتب ▼
تاريخ الإنضمام : 08-03-2016
رقم العضوية : 19636
المشاركات : 1
الجنس : أنثى
قوة السمعة : 10
 offline 
forum tawjihnet

اولا اشكركم على المجهودات المبذولة من طرف ادارة الموقع لتوجيه بوصلة فلذات اكبادنا  الوجهة الصحيحة او بالاحرى مساعدتهم على تلمس الطريق الصحيح في مسارهم الدراسي 
وفي نفس السياق اود الاستفسار على مصير دراسة ابنتي التي تدرس بالاولى علوم رياضية  مسالك دولية خيار انجليزية  ولله الحمد فهي متفوقة لكن الهاجس انا نجهل  الافاق الدراسية لهذه الشعبة المستحدثة  هل يمكنها الدراسة بالمغرب  ؟ هل يمكنها الحصول على منحة للدراسة باحد البلدان الاوروبية؟
على العموم  ارجو اجلاء العتمة التي تلف مسارة ابنتي ولكم جزيل الشكر 



09-03-2016 08:42 صباحا
مشاهدة مشاركة منفردة [1]
ab youssef
مشرف على منتدى أطر التربية: التدريس و التوجيه و التخطيط
معلومات الكاتب ▼
تاريخ الإنضمام : 07-03-2011
رقم العضوية : 2
المشاركات : 4394
الجنس : ذكر
الدعوات : 15
قوة السمعة : 10
 offline 
look/images/icons/i1.gif استشارة توجيهية افاق مسالك دولية خيار انجليزية
السلام عليكم
مرحبا السيد الكريم وتحية للجميع
حقيقة بالنسبة للافاق المتعلقة بالمسالك الدولية عامة، فلحدود الساعة ليس هناك توضيحات مدققة.
كل ما هناك ان المسالك تمكن من فتح افاق جديدة  للتلاميذ المغاربة ولولوج التعليم العالي بمؤهلات معرفية وبيداغوجية تلائم قدراتهم وتطلعاتهم، وكذا تشجيع الشباب عامة والتلاميذ بشكل خاص على تعلم اللغات الحية واتقانها بما يعود بالنفع على مستقبلهم التحصيلي.
وربما حينما سوف يحصل أول فوج المسالك الدولية على البكالوريا سوف تتضح بعض الأمور.

- فيما يخص المسالك الدولية خيار فرنسية، فاللغة ربما هي الربح الأكبر: بحكم ان جل المدارس العليا بالمغرب تعتمد بالفرنسية كلغة التدريس.
- في حين بالنسبة لخيار الانجليزية ، فهناك بعض المدارس التي تعتمد عليها كلغة التدريس مثل جامعة الأخوين.أما من حيث الامكانات المتوفرة في الخارج نحيلكم على مقال سابق :
اطلع وزير التربية الوطنية والتكوين المهني السيد رشيد بلمختار، صحبة السفير البريطاني لدى المملكة السيد كلايف ألدرتون والسيد جون  ميتشيل مدير المجلس الثقافي البريطاني، بتاريخ 12 يناير 2015 بثانوية علال الفاسي بطنجة،  على سير عملية التدريس بالمسالك الدولية للباكالوريا المغربية، اختيار الانجليزية.

واطلع السيد بلمختار والسفير البريطاني، بهذه المناسبة التي حضرها مدير  الاكاديمية الجهوية للتربية والتكوين السيد عبد الوهاب بنعجيبة والنائب الاقليمي لوزارة التربية الوطنية بعمالة طنجة اصيلة ورجال ونساء التعليم، على مناهج تدريس  المواد العلمية باللغة الانجليزية، الرياضيات وعلوم الحياة والارض وتدريس اللغة  الانجليزية بالنسبة لتلامذة الجذع المشترك العلمي على مستوى الثانوية التأهيلية،  الذي يضم 30 تلميذا وتلميذة.

كما قدم التلاميذ الذين يتابعون الدراسة بهذا المسلك، الذي ينضاف الى اقسام  أخرى مماثلة بكل من الدار البيضاء (29 تلميذا) والرباط (41 تلميذا)، عروضا باللغة  الانجليزية حول تاريخ مدينة طنجة ومؤهلاتها الاقتصادية والثقافية والطبيعية، ولمحة  عن اهم البنيات التحتية المينائية والطرقية بها، اضافة الى عروض حول شخصيات ادبية  وفنية عالمية ومغربية عاشت بمدينة طنجة (بول بويز والطاهر بنجلون).. والرحالة  المغربي ابن بطوطة.

وقال السيد بلمختار، في تصريح للصحافة بالمناسبة، إن هذا المشروع التربوي  المهم، الذي سيتم تعميمه بالتدريج على أكاديميات أخرى، يرمي إلى فتح افاق جديدة  للتلاميذ المغاربة ولولوج التعليم العالي بمؤهلات معرفية وبيداغوجية تلائم قدراتهم وتطلعاتهم، وكذا تشجيع الشباب عامة والتلاميذ بشكل خاص على تعلم اللغات الحية واتقانها بما يعود بالنفع على مستقبلهم التحصيلي.

وأضاف أن هذه التجربة تهدف إلى تحسين مستوى تمكن تلاميذ الثانوي التأهيلي من اللغات ذات الانتشار العالمي الواسع ثقافيا واقتصاديا وعلميا، مبرزا ان هذه المسالك توافق مقتضيات الميثاق الوطني للتربية والتكوين وتعزز النظام التربوي وتوفر شروط انخراط الطلبة مستقبلا في محيط اقتصادي أرحب.
 
وأكد السيد بلمختار أن هذه التجربة التربوية الرائدة تمكن المنظومة التربوية  المغربية من الاندماج أكثر فاكثر في محيطها الدولي، وتستجيب في الوقت ذاته لرغبات وتطلعات التلاميذ المغاربة في تعلم اللغة الإنجليزية والاطلاع على ثقافتها، كما  تعزز العلاقات الانسانية بين المغاربة والشعوب الناطقة باللغة الانجليزية.

و من جهته، قال السفير البريطاني لدى المملكة السيد كلايف ألدرتون، في تصريح  مماثل، انه سعيد جدا بهذا الانجاز الهام، الذي يمنح التلاميذ المغاربة عامة افاقا علمية ودراسية مهمة ومتنوعة، كما يساهم في تعزيز العلاقات الثقافية والتعليمية بين  المملكتين الصديقتين، التي يعد العنصر البشري وخاصة جيل المستقبل احد اعمدتها الاساسية، منوها بمؤهلات التلاميذ المغاربة وقابلية تعلم اللغات لديهم بشكل مثير للاهتمام، وهو ما سيساهم حتما في نجاح هذه التجربة التعليمية الرائدة.

و قال مدير المجلس الثقافي البريطاني في تصريح لوكالة المغرب العربي للانباء، إن  هذه المسالك التي اعتمدتها وزارة التربية الوطنية والتكوين المهني تعد "خيارا  موفقا" ليس فقط في أبعاده التربوية لمواكبة تطلعات التلاميذ، بل هي وسيلة معرفية لتعزيز التبادل الثقافي والانساني بين المملكتين البريطانية والمغربية وتعزيز حضور  اللغة الانجليزية أكثر فأكثر في المجتمع المغربي.

و يحافظ هذا المسلك على تدريس نفس البرامج المعتمدة، مع دعم تعليم وتعلم اللغة الإنجليزية كخيار، بالرفع من حصتها الأسبوعية وأيضا استعمالها بشكل تدريجي كلغة  تدريس لبعض المجزوءات والمواد الدراسية، مع تدريس بعض المواد غير اللغوية بالانجليزية، كالرياضيات والمعلوميات وعلوم الحياة والأرض.(و.م.ع)
لنا عودة للموضوع في حالة توفر مستجدات.




الكلمات الدلالية
استشارة ، توجيهية ، استشارة ، توجيهية ، مسالك ، دولية ، خيار ، انجليزية ، افاق ،


 








الساعة الآن 06:23 مساء