ismag

دبلومات لخريجي ENA و المفتشية العامة للإدارة الترابية

الاستاذ

مشرف منتدى tawjihnet.net
طاقم الإدارة
تسليم الدبلومات لخريجي ENA
الفوج السابع والثامن والتاسع للمعهد العالي للإدارة، والشهادات لمفتشي الفوج السادس والسابع للمفتشية العامة للإدارة الترابية
https://www.tawjihnet.net/vb/download/MTIzNzc2MQ6161ENA%20Rabat.jpg[center][img]

ترأس يوم الأربعاء 26 فبراير 2014 رئيس الحكومة، السيد عبد الإله ابن كيران، بالرباط، حفل تسليم الدبلومات لخريجي الفوج السابع والثامن والتاسع للمعهد العالي للإدارة، والشهادات لمفتشي الفوج السادس والسابع للمفتشية العامة للإدارة الترابية.
وخلال هذا الحفل، الذي حضره عدد من أعضاء الحكومة، ومسؤولي إدارات مركزية، أشاد رئيس الحكومة بنجاعة برامج التكوين التي يعتمدها المعهد العالي للإدارة في تكوين شباب ذوي كفاءة مهنية رفيعة قادرين على تبوأ مكانة مهمة في شتى مواقع المسؤولية داخل الإدارة المغربية، مشددا على أهمية التفاني والجدية في العمل بعد التخرج، لأنهما "الكفيلان بتخليق الإدارة وتحسين جودة الخدمات التي تقدمها لفائدة المواطنين".
وأضاف السيد ابن كيران أن فعالية مناهج التكوين التي يعتمدها المعهد منذ تأسيسه، مكنته من إعطاء قيمة مضافة عالية لجودة التكوين الإداري بالمغرب، مبرزا أن الإدماج الناجح لخريجيه في مختلف أسلاك ودرجات المسؤولية في الإدارة المغربية "خير دليل على جودة برامج ومناهج التكوين في هذه المؤسسة العتيدة".
من جهته، نوه السيد خالد الناصري، المدير السابق للمعهد، بالجهود التي تبذلها هيئة التدريس داخل هذه المؤسسة التكوينية الرائدة، من أجل تكوين أطر إدارية عليا للمستقبل، قادرة على تسلم مشعل المسؤولية في شتى دواليب الإدارة المغربية، معتبرا أن المعهد "يحق له اليوم أن يفخر، عن جدارة واستحقاق، بنجاحه في تدبير معادلة الجودة والتكلفة، حيث الجودة المهنية المشهود بها لأفواج المعهد التسعة التي استفادت من تكوين أولي رفيع المستوى، خير شاهد على نجاحه في الاضطلاع برسالته على نحو أمثل".
من جانبه، استعرض السيد أحمد الحسوني، مدير المعهد بالنيابة، نوعية البرامج التكوينية ومنهجية العمل التي يعتمدها المعهد، وطبيعة أنشطته التكوينية، مبرزا أن هذه المؤسسة التكوينية العليا استطاعت، طيلة عشر سنوات من عمرها، نهج برامج تدريب طموحة مرتبطة بشكل مباشر بحاجيات الإدارة وبانتظارات الطلبة.
وأشار إلى أن المعهد تمكن، أيضا، من ترسيخ ثقافة بيداغوجية مجددة تستجيب لأعلى المتطلبات والمعايير في هذا الشأن، بفضل تأطير إداري وتربوي عالي المستوى، مشيرا إلى أن نجاح المعهد في الاضطلاع برسالته يرجع أيضا إلى روح الانضباط ونجاعة التداريب والزيارات الميدانية والتدبير المحكم والخلاق للبحوث والدراسات المنجزة ميدانيا وإلى الشراكات الوطنية والدولية الغنية والمتنوعة التي تم إرساؤها مع باقي المتدخلين.
وتم في ختام هذا اللقاء، الذي تخللته كلمات لممثلي هيئة التدريس والخريجين وجمعية خريجي المعهد، تسليم الدبلومات والشواهد على 79 متخرجا من الفوج السابع والثامن والتاسع للمعهد العالي للإدارة، وعلى 26 متخرجا من الفوج السادس والسابع للمفتشية العامة للإدارة الترابية. MAP​
 
أعلى